facebook

مشاهدة تغذيات RSS

amira 2012

مباراة مصر وانجلترا والفرصة النهائية للفراعنة

تقييم هذا المقال

مشاهدة مباراة مصر وانجلترا

مهما كانت الزاوية الذي ينظر منها إلى بطولة كأس العالم تحت 20 سنة FIFA، سوف يرى رامي ربيعة شعار هذه البطولة. وقد نغفر له تساؤله ما إذا كان هذا الشعار ينطبق عليه. وبغض النظر عن كل هذا، فقد نجح قائد المنتخب المصري في شق طريقه إلى منتخب بلاده الأول، كما أصبح لاعباً أساسياً في صفوف العملاق القاهري النادي الأهلي، حيث فاز معه ببطولة الدوري المصري وبطولة دوري أبطال أفريقيا CAF، فضلاً عن المنافسة على لقب بطولة كأس العالم للأندية FIFA. فمن يحتاج إلى جسر بعد أن وصل إلى ذروة النجاح؟
ولكن هذه ليست الطريقة التي ينظر بها ربيعة إلى الأمور. فعلى الرغم من أن الهزيمتين المتتاليتين التي مُني بهما منتخب الشباب المصري في بطولة كأس العالم تركيا 2013 FIFA قد نالتا من عزيمته، فإن الأداء المتميز للفرعون المصري البالغ من العمر 20 عاماً مع ناديه ومنتخب بلاده قد جعلته أحد النجوم الصاعدة في سماء الكرة الأفريقية، حيث إن العديد من وسائل الإعلام الرائدة قد تكهنت بانتقال هذا "الفتى المعجزة" إلى أندية بحجم بورسيا دورتموند وتشيلسي وليل ومانشيستر يونايتد وشالكه.
رغم اعتزازه بالدفاع عن قميص النادي الأهلي، نادي المدينة التي ولد بها وتربى على عشقه، وأكبر الأندية في القارة السمراء، فإن ربيعة لديه حلم الاحتراف. حيث إن الفرعون الشاب البالغ من العمر 20 عاماً مولع بالدوري الإنجليزي الممتاز وبتاريخه العريق وأنديته ذات الشهرة الواسعة وأسلوب اللعب السريع والقوي الذي يرى أنه يناسبه تماماً. فقد صرح إلى موقع FIFA.com بأن إنجلترا هي المكان الذي يأمل أن يقوده جسره إليه.

أرسل "مباراة مصر وانجلترا والفرصة النهائية للفراعنة" إلى Digg أرسل "مباراة مصر وانجلترا والفرصة النهائية للفراعنة" إلى del.icio.us أرسل "مباراة مصر وانجلترا والفرصة النهائية للفراعنة" إلى StumbleUpon أرسل "مباراة مصر وانجلترا والفرصة النهائية للفراعنة" إلى Google

الكلمات الدلالية (Tags): لا يوجد إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات

Untitled-1